الإثنين , 20 نوفمبر 2017
العربيةFrançaisEnglish
الرئيسية > المراقب > يا وزيرة الخارجية الفرنسية احتفظي بنصائحك لنفسك !

يا وزيرة الخارجية الفرنسية احتفظي بنصائحك لنفسك !

بسم الله الرحمن الرحيم

خرجت علينا وزيرة الخارجية الفرنسية البارحة و بكل وقاحة و خبث بعرض للحكومات في تونس و الجزائر لخدمات بوليسها الذي تتدعي بأن لديه خبرة في مواجهة مثل هذه المظاهرات هذا كلام خطير و تعدي صارخ على سيادة دولنا

photo_1294206317248-1-0

هل هذا نوع جديد من الأنتداب أم محاولة لزج دولنا في بعد آخر من الفوضى أقولها بالجزائري “ كثر خيركم بلا مزيتكم احنا في احنا و البراني يسامحنا “ فلتحل فرنسا مشاكلها مع مواطنيها .

نحن نرفض أي تدخل أجنبي أيا كان نوعه في مشاكلنا الداخلية لقد تعلمنا من الدروس السابقة و التاريخ لا يخلو من الدروس المماثلة و أدعو كل من يروج و يدعم هذا التوجه من أبناء هذا الوطن أن يفكر مليا في نتائجه الكارثية

أدعو كذلك الرجال الشرفاء و اللذين يهمهم شأن الوطن التحذير من أي تدخل خاصة من كان له منبر أو منصب هام أو اي و سيلة للتعبير و تنوير الناس بالخطر المحدق بهم من الخارج .

Cpm Affiliation : the cpm advertising network

عن خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.

4 تعليقات

  1. لم أسمع بهذا الخبر من قبل
    لكن تأكد يا خالد أن رؤوس خبيثة في السلطة ترحب باقتراح كهذا بكل صدر رحب

  2. أعلم هذا يا صديقي وهم معروفون ولكن مازال هناك رجال في هذا البلد ولا يمكن بأي حال السماح بمثل هذا الأختراق الخطير

  3. السلام عليكم ورحمة الله …
    المثل العامي يقول (الطباب يطبب عينه العوراء) والفاهم يفهم ….

  4. السلام عليكم

    لحظة ان نستمع لأمثال هذه الساقطة .. أعلم أننا نقيد أيدينا بأنفسنا ونبيع كل التضحيات بثمن بخس .!