الأحد , 19 نوفمبر 2017
العربيةFrançaisEnglish
الرئيسية > أنترنت > أ وصلت بهن الوقاحة الى هذا الحد ! ” نساء “

أ وصلت بهن الوقاحة الى هذا الحد ! ” نساء “

امرأة تدخن

بينما كنت البارحة وكالعادة في محلي دخل ثلاثة شبان بينهم شابة جميلة تبدو حسب لكنتها من الغرب الجزائري قام الشابان بشراء بعض الرصيد للهاتف عادي ومن ثم خرجا وبينما انا انتظر تلك الشابة لأرى ماذا تريد دخل شاب آخر فاذا بها تترك له مكانها ليشتري قبلها فا ستغربت هذا الكرم منها وأيقنت أنها تريد شيئا ما فلما اكملت مع الشاب طلبت منها ان تخبرني بما تريد فتقدمت مني و قالت لي اقترب لأخبرك شيئا فقلت لها تكلمي أنا قريب فأصرت بأن أقترب أكثر

فقلت تكلمي لا تخشي شيئا فاقتربت مني و قالت لي : لقد أتيت في حافلة المسافرين المتوقفة هنا للراحة قليلا وقد تعشيت و….

فقلت لها أي نعم ماذا تريدين فقالت :أتسمح لي أن أدخن هنا عندك سيجارة بعيدا عن أعين الناس قبل أن تغادر الحافلة فقلت لها وأنا مصدوم ….ماذا……….

مستحيل ألا تستحين ألست امرأة ما هذه الخساسة غير ممكن فقالت لماذا فقلت لنا مبادئ وأخلاق ونحن مسلمون لا نفعل هذا

فقالت :آه ….مبادئ ….امممم اذن شكرا وانصرفت مسرعة لكنني اندهشت من جرأتها ووقاحتها  عجيب أمرهن ………………….

لقد ساءت الاحوال حقا في الجزائر

و الآتي أشد و أعجب

نسأل الله العافية وأن يهدينا جميعا.

Cpm Affiliation : the cpm advertising network

عن خالد ميمون

مدون جزائري. مستشار تقني في الاتصالات , مهتم بالتقنية المجتمع و الدين, يدون بشكل غير منتظم في مدونة البريد اليومي , ذو خبرة في مجالات : الاتصالات , الشبكات , الخوادم ,تصميم مواقع الانترنت الديناميكية و الحلول المخصصة, أنظمة لينيكس و البرامج مفتوحة المصدر.